وزير التعليم يُثمن قرار خادم الحرمين بتقديم اختبارات الفصل الدراسي الثاني

أعرب وزير التربية والتعليم الدكتور حمد بن محمد آل الشيخ – باسمه ونيابة عن موظفي وموظفي التعليم – عن شكره وامتنانه لخادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز آل سعود ، ورعايته. ولي العهد الأمين بمناسبة صدور الأمر المشرف بتقديم امتحانات الفصل الدراسي الثاني للعام الجامعي 1442 هـ ليكون في شهر رمضان المبارك لجميع المستويات الأكاديمية في التعليم العام ، ومؤسسات التعليم الجامعي والفني والمهني. التدريب ، على أن يكتمل قبل بداية إجازة عيد الفطر المبارك.

وقال الوزير: “وسام خادم الحرمين الشريفين الموقر بناءً على ما قدمه ولي العهد رئيس مجلس الشؤون الاقتصادية والتنمية”. يعبر عن حرص القيادة الرشيدة – وفقها الله – على أن يكمل أبنائهم طلابا وطالبات رحلتهم التعليمية عن بعد في ظل جائحة كورونا »، مؤكدا أن الأمر المشرف سيكون له أثر إيجابي على الطلاب. نتائجهم ومستوى أدائهم في الامتحانات دون أن يكون هناك استراحة دراسية في غضون شهر. ثم يعود رمضان إلى الامتحانات بعد إجازة عيد الفطر المبارك.

وأضاف أن “وسام الشرف يأتي امتداداً للنهج الحكيم الذي تتبناه قيادة المملكة بأن الناس أولاً ، ويتم تقديمهم لمصلحتهم وقراراتهم ، تحقيقاً لمصالحهم والمشاركة في تنمية وطنهم”. كما يعكس الاهتمام والرعاية المستمرة التي يتلقاها التعليم والتي كان لها أثر كبير خلال وباء كورونا في استمرار العملية التعليمية عن بعد ، لافتا إلى أن جميع العاملين في مجال التعليم يقدرون القيادة الرشيدة -حفظها الله- للتوجيه الحكيم إلى تقديم امتحانات نهاية العام والآثار الوطنية والتعليمية والإنسانية التي تعزز نجاح التعليم عن بعد في المملكة ، ومستوى الشراكة المجتمعية مع الأسر وأولياء الأمور ومؤسسات المجتمع. حيث تضافرت الجهود لتقديم نموذج سعودي فريد في التعليم عن بعد.

وأشار د. الشيخ إلى أن امتحان الفصل الدراسي الثاني أخذ في الاعتبار أن العملية التعليمية لن تتأثر من حيث استكمال المنهج في جميع المراحل التعليمية. جاء ذلك بعد دراسات مستفيضة أجرتها وزارة التربية والتعليم بالاستناد إلى البيانات الحالية والتقارير الميدانية حول تقدم التعليم في ظل جائحة كورونا. حيث أشارت النتائج إلى أنه تمت مراجعة التقويم الأكاديمي خلال هذه المرحلة التعليمية الاستثنائية ؛ سيساهم في تحقيق العديد من المكاسب التربوية والتعليمية والنفسية والاجتماعية للطلاب والطالبات وأولياء أمورهم ، ويمنحهم الفرصة للتحضير لامتحانات أفضل.

ودعا وزير التربية والتعليم جميع الطلاب والطالبات إلى استثمار وقت دراستهم في ما تبقى من العام الدراسي الحالي ، والاستعداد المبكر للامتحانات ، وتحقيق نتائج إيجابية ، مقدمًا شكره للمدرسات والمعلمات وأعضاء هيئة التدريس بالجامعات والمعلمات. المدربين في المؤسسة العامة للتدريب التقني والمهني لجهودهم المخلصة خلال العام الدراسي الحالي ، متمنين الصحة التوفيق والنجاح للجميع.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى