ختام فعاليات مؤتمر أكاديمية الشعر العربي

أكدت توصيات المؤتمر الأول لأكاديمية الشعر العربي (افتراضي) بجامعة الطائف بعنوان “عروض الشعر العربي بين الطلاقة في الفن وانضباط العلوم” استمرار جهود الأكاديمية في دعم وتنظيم هذه المؤتمرات في تميزها. والتفرد ، وهو الأول من نوعه في هذا العلم ، وذلك بدوراته السنوية حول مختلف نقاط الدراسات النقدية والنصية والعرضية ، وغيرها من الدراسات التي تخدم الحركة الشعرية العربية.

كما أوصى المشاركون بالعضوية في الأكاديمية لشعراء وباحثين من مختلف دول العالم ، لأن الأكاديمية تمثل مركزية عليا في دعم الشعر العربي ، وهو محط اهتمام رئيسي بالهوية العربية وتعزيز مكانتها وهذا هو تعزيز الهوية نفسها. نيابة عن العلماء والباحثين المشاركين والمراقبين الحاضرين ، شكر المشاركون خادم الحرمين الشريفين أمير منطقة مكة المكرمة ورئيس مجلس أمناء مجمع الشعر العربي الأمير خالد الفيصل على رعايته الكريمة والمباركة لهذا الملتقى العلمي الكبير ، وهو رافد للحركة الشعرية العربية ، ويعكس رؤية القيادة الداعمة لتعزيز الهوية ، كما شكروا رئيس الجامعة الأستاذ الدكتور يوسف بن عبده عسيري ، على إشرافه السخي على فعاليات المؤتمر وطاقم أكاديمية الشعر العربي على جهودهم المثمرة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى