عقوبة استثنائية .. “الانضباط” تنهي علاقة النصر مع حمد الله مجانا

فجّر قانون الرياضة ، عبد الله الشايع ، مفاجأة جديدة فيما يتعلق بآخر التطورات داخل لجنة الانضباط تجاه الأزمة الأخيرة التي يواجهها المغربي عبد الرزاق حمدالله ، المحترف في صفوف فريق النصر.

أثناء مغادرته حمدالله ملعب مرسول بارك باتجاه غرفة خلع الملابس ، التقطت الكاميرات مقطع فيديو كان يحاول فيه إزالة كاميرا الصحفي بشكل غير صحيح ، بالإضافة إلى مقطع فيديو آخر تم تداوله أثناء المباراة عندما كان لديه احتكاك غير أخلاقي مع الفيصلي .

تأهل نادي الفيصلي لنهائي كأس خادم الحرمين الشريفين ، مساء الأحد الماضي ، بالفوز على حساب مضيفه النصر ، بهدف نظيف ، في المباراة التي أقيمت بينهما على ملعب مرسول بارك. وظهر كل نجوم النصر بأداء سيئ بقيادة المغربي عبد الرزاق حمدالله الذي يفتقد هذا الموسم إحساسه بالتسجيل.

في الساعات الماضية ، داخل الشارع الرياضي السعودي ، لم يسمع صوت أعلى من الحديث عن أزمة عبد الرزاق حمدالله المحترف في صفوف الفريق الأول لكرة القدم بنادي النصر.

وقال عبد الله الشايع في تصريحاته لصحيفة الجزيرة اليوم الأربعاء: “إذا ثبت للجنة الانضباط أن لاعب النصر حمدالله تصرف مع مدافع الفيصلي عن الانتهاكات المنصوص عليها في المادة (). 6-8) من اللائحة ، يجوز أن يخضع لحظر أي نشاط متعلق بكرة القدم لمدة لا تزيد عن سنتين وغرامة لا تقل عن 50 ألف ريال.

وأضاف المستشار القانوني الرياضي: “يحق للجنة الانضباط والأخلاق معاقبة عبد الرزاق حمدالله بالعقوبة التي تراها مناسبة لإهانة المصور الناقل الرسمي ، وفق المادة 159 من ذات اللائحة”.

وأضاف عبد الله الشايع: “إذا صدر قرار بحق الحمد الله بمنع أي نشاط رياضي وفق المادة 81-6 ، فعند استكمال جميع الإجراءات القانونية المتعلقة بذلك ، يحق للفوز إنهاء عقده من تاريخ القرار ولا يستحق اللاعب أي رواتب أو مستحقات مالية عن باقي العقد الملغى حسب المادة 63 من لائحة المهنة

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى