خاصملحمة “الإسعاف” المصري لإنقاذ مصابي قطاري سوهاج

بعد اصطدام قطارين بمحافظة سوهاج بصعيد مصر ، هرعت عشرات سيارات الإسعاف من جميع المحافظات وعدد كبير من الأطباء إلى جزارة لإنقاذ ضحايا التصادم العنيف ، وبدأوا على الفور في نقل المصابين إلى أقرب المستشفيات.

وقال أحمد عزب ، رئيس العمليات والعمليات في هيئة الإسعاف ، لشبكة سكاي نيوز عربية ، “فور تلقينا بلاغًا بالحادث ، أنشأنا غرفة عمليات للتصرف بشكل سريع ودقيق في هذا الأمر”.

وأضاف عزب لـ “سكاي نيوز عربية”: “تم إرسال سيارات إسعاف من نقاط مجاورة لخط السكة الحديد قبل أن يتم دعمها من قبل المزيد من المحافظات الأخرى ، وهناك تواصل لحظة بلحظة مع جميع الكوادر الطبية والتنسيق مع المستشفيات التي تستقبل الحالات. “

أعلنت وزارة الصحة المصرية عن وفاة 23 مواطناً وإصابة 91 آخرين حتى الآن في الحادث المأساوي ، فيما توجه وزير الصحة والسكان إلى محافظة سوهاج لمتابعة الحالة الصحية للمصابين ، فضلاً عن تشكيل حالة عاجلة. غرفة الأزمات لتكون موجودة في منطقة الاصطدام.

يتحرك رجال الإسعاف حول منطقة التصادم في عدة مجموعات ، بعضهم متجه إلى القطار الأول وآخرون في القطار الثاني لتحديد مكان الجرحى داخل المركبات المختلفة وإخراجهم بطريقة احترافية لمنع المزيد من الإصابات ، ثم وضعهم. على نقالات طبية في طريقهم إلى السيارات المصطفة على جانبي الطريق.

وذكر عزب لـ “سكاي نيوز عربية”: “بلغ عدد سيارات الإسعاف حتى الآن في محيط الحادث 74 سيارة وباقي المؤن قادمة من سوهاج وأسيوط والمنيا وأسوان والوادي الجديد. بكل طاقتنا وقوتنا لإنقاذ أرواح الضحايا “.

وأوضحت وزارة الصحة والسكان المصرية ، أنه تم نقل المصابين إلى مستشفيات الإخلاء بالمحافظة ، وهي: “سوهاج العامة ، وتعليم سوهاج ، وطهطا ، والمراغة” ، مع وجود فرق طبية من كافة التخصصات لمساعدة الضحايا بشكل سريع.

ويرسل رئيس قطاع العمليات والتشغيل بهيئة الإسعاف: “جميع السيارات مجهزة بأحدث الوسائل الطبية من أجل التعامل الأفضل مع المصابين وتقديم الخدمة الطبية اللازمة في تلك الظروف من خلال أطباء متخصصين وصلوا إلى المنطقة. الحادث بعد وقت قصير من وقوعه “.

أفاد بيان رسمي من هيئة السكك الحديدية أن مجهولين تسببوا في تعليق قطار 157 المتميز الأقصر والإسكندرية بين محطتي المراغة وطهطا ، بفتح “المتعرج” الخطير ، مما أدى إلى اصطدام قطار آخر به و 3. وانقلبت السيارات والجرارات على القطارين.

ويؤكد عزب لـ “سكاي نيوز عربية” أن كوادر الإسعاف مدربون على التعامل مع الأزمات الطارئة ، وأنهم يعملون منذ وصولهم إلى مكان الحادث لسحب الضحايا من داخل عربات القطار ، وبعضها لديه وانقلابهم وإرسالهم إلى المستشفيات قبل العودة مرة أخرى لمواصلة أداء دورهم في التعامل مع المزيد من الجرحى.

وعقب التصادم أمر النائب العام بإجراء تحقيق عاجل في الأمر وانتقل إلى هناك فريق من النيابة العامة لبدء إجراءات التحقيق مع حجز سائقي القطارين.

ويتابع عزب ، وهو في طريقه إلى محافظة سوهاج حيث اصطدم القطاران: “انتقل جميع القيادات الطبية إلى مركز طهطا لمعرفة تفاصيل الحادث وبذل قصارى جهدنا مع الجرحى والمحتاجين للمساعدة الطبية”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى