حمد الله يستغيث بـ”المحكمة الدولية” ضد عقوبة إيقافه.. مفاجأة قانونية

في الوقت الحالي لا يوجد صوت يعلو داخل المجتمع الرياضي السعودي باستثناء أزمة النجم المغربي الكبير عبد الرزاق حمدالله مهاجم الفريق الأول لكرة القدم بنادي النصر..

وقررت لجنة الانضباط والأخلاق بالاتحاد السعودي لكرة القدم تعليق حمدالله ، لمدة 15 يومًا ، لحين الانتهاء من التحقيقات في حادثة تحركه “المخزي” ضد لاعب الفيصلي في مباراة الفريقين في. مباريات نصف نهائي كأس خادم الحرمين الشريفين .

من جهتها ، استأنفت إدارة نادي النصر برئاسة موصلي معمر قرار وقف الحمد الله “مؤقتا” ، لكن لجنة الاستئناف “رفضته” مؤيدة لقرار “الانضباط”.

– وبالتالي .. ماذا بعد “استئناف” قرار اللجنة التأديبية ضد الحمد الله؟

وبحسب الفقيه خالد الشعلان على صفحته على تويتر ، وبعد رفض الاستئناف ، لن ينتظر النصر إلا القرار النهائي للجنة التأديب.

وأشار الشعلان إلى أن “التأديب” إذا عاقبت الحمد الله حق في الانتصار للطعن على القرار.

وبشأن احتمال لجوء عبد الرزاق حمدالله إلى المحكمة الرياضية الدولية ، في حال صدور قرار نهائي بإيقافه ، نفى الشخص الاعتباري هذا الاحتمال نهائيا.

وكشف خالد الشعلان أن المادة 59/1 من النظام الأساسي للاتحاد السعودي لكرة القدم تحظر على اللاعبين سواء سعوديين أو أجانب اللجوء إلى المحكمة الرياضية في حال صدور قرار داخلي بوقفهم.

جدير بالذكر أن هناك أنباء متضاربة بخصوص عقوبة محتملة على حمدالله “30 عامًا” ، حيث ادعى بعض الفقهاء أنها قد تتراوح بين 6 أشهر وسنتين ، في حالة إدانة اللاعب ، فيما يعرف بـ “الاعتداء على اللاعب”. القداسة الجسدية والمعنوية “.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى