الحوثي يستبدل خطباء المساجد بعناصر طائفية

كشفت مصادر موثوقة في صنعاء ، أمس (الاثنين) ، عن نية مليشيا الحوثي الإرهابية بفرض عدد من الإجراءات التعسفية بحق المصلين خلال شهر رمضان ، بعد أن أصدرت ما يسمى بوزارة الأوقاف والإرشاد في الحكومة الانقلابية قرارات بـ إبعاد الأئمة والخطباء واستبدالهم بعناصر طائفية في المحافظات الخاضعة لسيطرتها.

وقالت المصادر لـ “عكاظ” إنه بعد تعيين خطباء دون مؤهلات غير الكفاءة في مدح المليشيا أصدر الوقف جملة من التعليمات والإجراءات منها منع صلاة التراويح بالميكروفون وعقد دروس طائفية واستغلال المساجد لجمع التبرعات والمال. للانقلاب ، وأشاروا إلى أن المليشيات وضعت شعارات طائفية على المساجد. وصور لقادة الملالي في قم وما وصفوه بالمراجع. وأكدت أن هذه الشعارات والأفعال إيرانية مستوردة ولم توجد في اليمن منذ عقود ، وهدفها التحرش بالمصلين وإحداث تغيير فكري في عقول المجتمع.

من جهة أخرى ، كشفت مصادر محلية ، أمس ، عن تصفية المليشيا مدير مديرية أسلم بمحافظة حجة ، معابر البدوي ، بعد أن وصف الحوثيين بالإرهابيين الذين خطفوا النساء والأطفال. وأوضحت المصادر أن المليشيا خطفت البدوي لكنها اغتاله بعد انتشار الفيديو على مواقع التواصل الاجتماعي.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى