خاص”الطاووس” يشعل تويتر.. ونقاد يكشفون مفاجأة بشأن المسلسل

مع عرض الحلقة السابعة من مسلسل الطاووس و “هروب بطلة المسلسل” موجة جديدة من النقد والجدل أثارها المسلسل منذ عرض الحلقة الأولى.

وأبدى دعمه لأنه يحذر من أمراض اجتماعية خطيرة ، ورفضه باعتباره “ضد القيم” ، و “هاشتاغ” صراع على تويتر ، وتنافس التغريدات ، خاصة بعد أن قرر المجلس الأعلى للإعلام التحقيق مع صناع المسلسل.

وقال الناقد الفني طارق الشناوي ، إن قرار المجلس جاء نتيجة تلقي شكاوى ضد العمل ، ما دفع المجلس لإصدار هذا القرار.

وأشار الشناوي في تصريحات خاصة لـ “سكاي نيوز عربية” إلى وجود فرق كبير بين الإحالة للتحقيق وإيقاف العرض.

وأضاف: “لا مانع من الاستمرار في عرض المسلسل ولكن بتصنيفه لفئة عمرية أعلى مثل” 18+ “، وتابع: قضية إصدار قرار تحقيق من المجلس ليست الأولى. منذ تاريخ تشكيل المجلس في عام 2016 هناك امور متشابهة.

وحول الهاشتاجات التي تطالب بوقف المسلسل لمخالفته العادات والتقاليد المصرية ، أجاب: “إنه لا يخالف التقاليد ، بل يناقش قضية جريئة ولكنها حقيقية ، وفيما يتعلق بالكلمات المستخدمة هناك بعض الكلمات في الداخل”. السياق العام المقبول ، لكن خارج السياق هم مسيئون ولا يمثلون مشكلة كبيرة. .

وختم بالقول: إن التحقيق ليس سوى آراء أعضاء اللجنة ، ولو كنت من أعضائها ، لكنت صنفت العمل إلى أقصى فئة عمرية ممكنة فقط ، والتحقيق لا يعني الإدانة ، وهو من حق فريق العمل الدفاع عن نفسه في التحقيق وتوضيح سبب استخدام تلك الكلمات وتقديم مبرراتها.

هاشتاق وزدا

غرد الكاتب عمر طاهر ، في تعليقه على قرار “سوبريم للإعلام” قائلاً: مبروك لعائلة مسلسل “الطاووس الدعاية الضخمة (الرسمية) المجانية … الدعاية التي تخدم المسلسل والقضية” ، منبهًا إلى الموقف الذي خلقته قرار التحقيق مع صناع المسلسل ، والذي انعكس بالتأكيد على مواقع التواصل الاجتماعي.دعم “سلسلة الطاووس” و “سلسلة الطاووس ضد القيم” هاشتاجت مسلسل “الطاووس” على موقع “تويتر” ، بتعليقات مختلفة ، بعد قرار المجلس الأعلى لتنظيم الإعلام.

الصراع الأول والسادس

جاء الهاشتاغ الأول “ادعم سلسلة الطاووس” في المرتبة الثانية على قائمة تويتر وبه أكثر من 2000 مدونة ، وعليه أن يربط رواد مواقع التواصل الاجتماعي العمل الدرامي بحقيقة حقيقية شغلت الرأي العام. ومعروف في وسائل الإعلام عن قضية فيرمونت ، على الرغم من تأكيد عدد من صناع العمل في تصريحات تلفزيونية ، أن أحداث المسلسل لا علاقة لها بأي قضية معينة ، وأن الأحداث غير واقعية ومستوحاة من خيال المؤلف. .

أما هاشتاغ The Peacock Series Against Values ​​فقد جاء في المرتبة السادسة بين الاتجاهات على تويتر ، ويؤكد داعموه أن المسلسل يحتوي على كلمات تثير الحياء وتتعارض مع القيم والأعراف المجتمعية.

دفاع مشروع

دافع رؤوف عبد العزيز ، مخرج مسلسل “الطاووس” ، عن عمله ، نافيا صحة الشائعات حول إسقاط المسلسل على حالة شهيرة في أحد الفنادق ، موضحا أن هذا غير صحيح ، مضيفا أن المسلسل يتناول جميع قضايا المجتمع بما في ذلك التحرش والاغتصاب والعنف ضد المرأة ، وأن هذه القضايا ليست جديدة في الدراما المصرية ، لافتا إلى أن المسلسل يناقش أيضا تغلغل وسائل الإعلام في المجتمع.

واجه المسلسل أزمات متتالية منذ الإعلان التشويقي ، حيث انطلقت حملة غاضبة تطالب بتعليق عرض العمل وملاحقة صناعته ، زاعمين أن الدعاية استغلت مأساة “فتاة فيرمونت” ابنة المصرية. الفنانة نهى العمروسي ، الأمر الذي دفع الأخيرة لإصدار بيان تطالب من خلال مستشارها القانوني طارق العوضي والنائب العام وكافة الجهات المختصة في مصر بالتوقف عن عرض المسلسل ، وعدم ربط أحداثه بالمأساة. أن ابنتها عانت في قضية فيرمونت الشهيرة ، حيث اتهم عدد من أطفال رجال الأعمال والمشاهير بتنظيم حفلات جنسية جماعية لاغتصاب الفتيات وتعذيبهن.

أما الأزمة الثانية التي لم تمر لساعات وهي قرار المجلس الأعلى لتنظيم الإعلام بالتحقيق الفوري مع المسؤولين عن إنتاج مسلسل “الطاووس” ومسؤولي القنوات التي تبثه ، بعد تلقيه شكاوى عديدة حول استخدام لغة لا تتفق مع القواعد الصادرة عن المجلس ، ويؤكد على ضرورة التمسك بالقيم وعدم الإضرار بالأسر المصرية أو تحقيرها ، أو إظهارها بشكل يسيء إليها. ، قائلًا في البيان إنه منحاز لحرية الفن ، ويطلق طاقات الإبداع والتفرد والقيم الجمالية ، ولا يضع قيودًا من أي نوع على تلك المعاني النبيلة ، لكنه يعمل في الوقت نفسه ، فهو يهدف لتنقية الأجواء ومنع الصور التي تسيء إلى الفن المصري الأصلي.

قصة أمنية

ويحكي مسلسل “الطاووس” قصة “أمنية” فتاة بسيطة ذهبت للعمل في قرية سياحية من أجل إعالة أسرتها ، وتعرضت للاغتصاب الجماعي من قبل 3 شبان ، تحت تأثير مادة مخدرة. وتم تصوير الاغتصاب بالفيديو ، وسرعان ما انتشر على مواقع التواصل الاجتماعي ، ووصلت القضية إلى محامي التعويض كمال الأسطول الذي تبنى القضية وبدأ في الوقوع في المتاعب بسببها.

“الطاووس” من تأليف: كريم الدليل ، وإشراف محمد ناير ، وإخراج رؤوف عبد العزيز ، وبطولة جمال سليمان ، وسميحة أيوب ، وسحر الصايغ ، وهبة عبد الغني ، وفرح الزاهد ، ويوسف. الأسدي وممثلون آخرون.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى