الحوثيون يتوعدون السعودية بضربات “لم تعهدها من قبل”

وهدد المتحدث باسم القوات المسلحة التابعة لجماعة “أنصار الله” الحوثية العميد يحيى سريع السعودية بـ “ضربات قوية ومؤلمة لم تشهدها من قبل”.

وقال سريع في مقابلة مع قناة المسيرة الموالية للحوثيين إن “ما تلقته قوات العدوان (في إشارة للتحالف العربي) من عمليات خلال 6 سنوات قد يفاجئها بهجمات مماثلة وأكثر خلال عام واحد”.

وأضاف: “قد نلجأ إلى ضربات قوية ومؤلمة لم تقترفها السعودية من قبل ما لم توقف عدوانها وحصارها” ، مبيناً أن “الكرة الآن في ملعب النظام السعودي والسنة السابعة ستكون العام. مفاجآت للعمليات العسكرية “.

وشدد على أن “الحصار (الذي فرضه التحالف العربي) عمل عسكري عدائي تتعامل معه القوات المسلحة على هذا الأساس ، ونحن ننتظر توجيهات القيادة بهذا الشأن”.

وأشار إلى أن “الجيش اليمني برع في القيام بعمليات مشتركة بين سلاح الجو والصواريخ الباليستية ، وذلك انطلاقا من جانب تقني وفني دقيق”.

وتابع: “لم نتوقف عند تصنيع الطائرات بدون طيار بالمعنى التقليدي ، والآن لدينا عدة أنظمة ، وفي كل نظام هناك عدة أجيال” ، مشيرًا إلى أن “القوة الجوية حققت الكثير للقوات المسلحة في شروط ردع العدو وتدمير قواعده ومراكز حكمه “.

وأضاف: “نعمل على زيادة الاحتياطي الاستراتيجي لسلاح الجو ، بحيث يكون قادراً على تنفيذ عمليات على امتداد جغرافية العدو وما وراءها”.

وختم مؤكدا أن “العام السابع من الحرب (في اليمن) سيشهد الإعلان عن أنظمة صواريخ جديدة ، وبعض هذه الأنظمة غير المعلنة تم اختبارها في الداخل وفي أعماق دول العدوان”.

كثف الحوثيون ، في الأسابيع الأخيرة ، هجماتهم على السعودية ، مع تصاعد المعارك لإحكام السيطرة على محافظة مأرب ، التي تعد آخر معقل للقوات المعترف بها دوليًا لحكومة الرئيس اليمني هادي المدعومة من التحالف بقيادة الرياض. .

المصدر: “مارس”

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى