بوريل يدعو جميع الأطراف في تشاد إلى ضبط النفس والسماح بتنظيم انتخابات شاملة جديدة

دعا جوزيف بوريل منسق السياسة الخارجية بالاتحاد الأوروبي جميع الأطراف في تشاد إلى ضبط النفس والعودة إلى النظام الدستوري والسماح بإجراء انتخابات شاملة جديدة ، في أعقاب وفاة الرئيس إدريس ديبي.

القاهرة – عروبة. وقال بوريل في بيان اليوم “يعرب الاتحاد الأوروبي عن تمسكه باستقرار ووحدة أراضي تشاد ويدعو جميع الأطراف المعنية إلى ممارسة ضبط النفس”.

وأضاف البيان أن “الاتحاد الأوروبي يؤكد على أهمية العودة السريعة للنظام الدستوري مع احترام حقوق الإنسان والحريات الأساسية والسماح بتنظيم انتخابات شاملة جديدة”.

وكانت القوات المسلحة التشادية قد أعلنت ، في وقت سابق اليوم ، وفاة الرئيس إدريس ديبي متأثرا بجروح أصيب بها في الجبهة خلال مواجهات بين الجيش والمسلحين في شمال البلاد ، وذلك بعد ساعات من إعلان فوزه بولاية سادسة ، بحسب ما أفاد. نتائج اولية.

وبحسب بيان للجيش ، تم تشكيل مجلس عسكري انتقالي برئاسة محمد إدريس ديبي ، نجل الرئيس الراحل ، على أن يتم نقل السلطة خلال 18 شهرًا.

وأوضح البيان أن المجلس الانتقالي سيشرف على تشكيل المؤسسات الديمقراطية التي ستجري “انتخابات شفافة وحرة وديمقراطية في نهاية الفترة الانتقالية”.

ومن المقرر الإعلان عن وثيقة وطنية انتقالية ، وتعليق العمل بالدستور وحل مجلس النواب ، إضافة إلى فرض حظر للتجوال من السادسة مساء حتى الخامسة صباحا ، وإغلاق الحدود البرية والجوية حتى إشعار آخر.

وبحسب بيان للجيش ، تم تشكيل مجلس عسكري انتقالي برئاسة محمد إدريس ديبي ، نجل الرئيس الراحل ، على أن يكون هناك انتقال للسلطة خلال 18 شهرًا.

وأوضح البيان أن المجلس الانتقالي سيشرف على تشكيل المؤسسات الديمقراطية التي ستجري “انتخابات شفافة وحرة وديمقراطية في نهاية الفترة الانتقالية”.

ومن المقرر الإعلان عن وثيقة وطنية انتقالية ، وتعليق العمل بالدستور وحل مجلس النواب ، إضافة إلى فرض حظر للتجوال من السادسة مساء حتى الخامسة صباحا ، وإغلاق الحدود البرية والجوية حتى إشعار آخر.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى