خذ الخطوة للأمام

تعمل وزارة الصحة بالتعاون مع الجهات الحكومية الأخرى بكامل طاقتها للوصول إلى مناعة مجتمعية تعيد جزءًا من بريقها المفقود منذ تفشي جائحة فيروس كورونا الذي ضرب العالم والمملكة بشكل خاص. رفعت وزارة الصحة من وتيرة حملاتها التوعوية لحث المجتمع على المضي قدما واتخاذ خطوة تلقي اللقاح المضاد للفيروسات ، في ظل توفير عدد كبير من المراكز الصحية في مختلف مناطق المملكة ، والتي يشهد في الوقت نفسه إقبالا كبيرا من السكان.

وتحذر الجهات المسؤولة في المملكة من زيادة عدد الحالات اليومية المصابة بالفيروس في الأيام الماضية ، نتيجة التراخي في تنفيذ الإجراءات الاحترازية والتواجد في أماكن تشهد التجمعات ، وتدعو بشكل أساسي إلى أهمية التطعيم. إنها الطريقة الوحيدة والأفضل للتغلب على الوباء.

وأكدت “الصحة” سلامة وسلامة وفعالية اللقاحات المستخدمة في المملكة. مما لا شك فيه أن السعوديين يثقون بعلمائهم الذين سمحوا باستخدام اللقاحات في المملكة وأخذوا على عاتقهم مسؤولية ضمان سلامة اللقاحات وسلامتها. وتعبيرا عن تلك الثقة ، تجاوز عدد الجرعات الممنوحة في السعودية 4 ملايين جرعة حتى الآن.

ما يجب أن يدركه المجتمع اليوم هو أن تلقي اللقاح هو أهم نقطة تحول وخطوة منتظرة منذ العام الماضي في عملية كبح الجائحة والعودة إلى الحياة الطبيعية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى