تركيا تحت المجهر الأوروبي

يعتزم الاتحاد الأوروبي ، اليوم (الخميس) ، وضع أنقرة تحت المراقبة حتى يونيو المقبل ، للتعبير عن رفضه لتدهور الحقوق والحريات في تركيا ، رغم وعود الرئيس التركي رجب طيب أردوغان بهذا الصدد ، بحسب مصادر دبلوماسية أوروبية.

يعقد الأوروبيون اجتماعا طارئا اليوم وغدا (الجمعة) عبر تقنية الفيديو ، لمناقشة عدة ملفات من بينها الملف التركي ، حيث يريد الأوروبيون تطبيع العلاقات مع تركيا بعد عام من التوترات ، كما أعلن رئيس المجلس الأوروبي شارل ميشيل في خطاب الدعوة للقمة الأوروبية.

وقال وزير الخارجية الأمريكية أنتوني بلينكين خلال محادثاته في حلف شمال الأطلسي: “لم يعد سرا أن هناك خلافات مع تركيا”

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى